حسين يفكر يكتب: كاريل تشرشل تفضح اليهود !

  • 8

حسين يفكر يكتب: كاريل تشرشل تفضح اليهود !

في غضون 8 دقائق فقط، قلبت كاريل تشرشل الموازين في لندن سنة 2009!

أحدثت مسرحية سبعة أطفال يهود التي عرضت عام 2009 ضجةً دولية، أوضحت فيها الكاتبة موقفها العدائي لإسرائيل ورفضت بكلماتٍ موجزة تلك الانتهاكات والإساءات للشعب الفلسطيني بشكلٍ واضحٍ وصريح، تألفت من 7 مشاهدٍ لا غير كانت كفيلة بكشف خبايا التاريخ الإسرائيلي، فقد ارتبط كل مشهدٍ بجيلٍ كاملٍ تحت مسمى “عائلة واحدة”، ظهر فيها تشوشٌ واضطرابٌ حقيقي يصطدم به الآباء لتنوير صورة الدولة الإسرائيلية أمام أطفالهم.

 

ونرى هنا صراعاً ذاتياً يعاني منه جميع البالغين دون استثناء في معادلةٍ ليست منطقية بين العقل البشري الذي يدرك كم الأكاذيب والمراوغات والخداع الذي يتعايش معها، والأفكار المغلوطة المعادية للفلسطينيين والصورة السلبية ونزعة الفرد الإسرائيلي الذي يجري في دمه الكره والحقد والاستهزاء بالشعب الفلسطيني.

 

كان واقع الأسرة اليهودية التي تحشو مبدأ العداوة في نفوس أبنائها منذ الصغر على اعتبار أن الأسرة هي حجر الأساس في المجتمعات وركن من أركانها، مروراً بالحوار المضطرب الذي يدور بين الكبار والذي يحكي الكثير من السيناريوهات الكاذبة والتحذيرات القلقة المتفق قصها على أطفالهم .ففي مشاهدها السبعة دخلت إلى منازل اليهود وطرحت معتقداتهم وتناولت صلب كيانهم.

 

لم تتجاوز الكاتبة كاريل تشرشل تداعيات هذه المسرحية ومضاعفاتها، وقد استمر ذلك حتى عام 2022، حيث سحبت منها جائزة الدراما الأوروبية من قبل مؤسسة “ساوتشبيل شتوتغارت” الألمانية، بعذرٍ واضحٍ مضمونه أن المؤسسة لم تكن على دراية مسبقة بأن الكاتبة تشرشل تدعم حركة مقاطعة إسرائيل، وقد قوبل هذا التصرف بالإدانة الشديدة من قبل شخصياتٍ بارزة دون جدوى.

 

بالختام، كانت هذه المسرحية ضربةً صاعقة وجهتها تشرشل بوضوح لجميع الأطراف بأسلوبٍ غير مسبوق خصصت فيه عوائد العرض المسرحي كاملةً لأطفال فلسطين، مستعدةً بذلك للكثير من النقد والازدراء الذي ينتظرها من أنصار إسرائيل ومتفردةً بقلم الحق الذي قل وجوده في الآونة الأخيرة.

حسين يفكر يكتب: كاريل تشرشل تفضح اليهود ! في غضون 8 دقائق فقط، قلبت كاريل تشرشل الموازين في لندن سنة 2009! أحدثت مسرحية سبعة أطفال يهود التي عرضت عام 2009 ضجةً دولية، أوضحت فيها الكاتبة موقفها العدائي لإسرائيل ورفضت بكلماتٍ موجزة تلك الانتهاكات والإساءات للشعب الفلسطيني بشكلٍ واضحٍ وصريح، تألفت من 7 مشاهدٍ لا غير…

حسين يفكر يكتب: كاريل تشرشل تفضح اليهود ! في غضون 8 دقائق فقط، قلبت كاريل تشرشل الموازين في لندن سنة 2009! أحدثت مسرحية سبعة أطفال يهود التي عرضت عام 2009 ضجةً دولية، أوضحت فيها الكاتبة موقفها العدائي لإسرائيل ورفضت بكلماتٍ موجزة تلك الانتهاكات والإساءات للشعب الفلسطيني بشكلٍ واضحٍ وصريح، تألفت من 7 مشاهدٍ لا غير…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *